صفحة 4 من 4 الأولىالأولى 1234
النتائج 31 إلى 36 من 36
  1. #31
    لو تفرقنا الدروب ما تفرقنا القلوب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    ...دآآر العـز والخـيرآآت...
    المشاركات
    1,753
    معدل تقييم المستوى
    7

    افتراضي مشاركة: رواية لمني بشوق واحضني بعادك عني يبعثرني


  2. #32
    لو تفرقنا الدروب ما تفرقنا القلوب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    ...دآآر العـز والخـيرآآت...
    المشاركات
    1,753
    معدل تقييم المستوى
    7

    افتراضي مشاركة: رواية لمني بشوق واحضني بعادك عني يبعثرني


  3. #33
    لو تفرقنا الدروب ما تفرقنا القلوب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    ...دآآر العـز والخـيرآآت...
    المشاركات
    1,753
    معدل تقييم المستوى
    7

    افتراضي مشاركة: رواية لمني بشوق واحضني بعادك عني يبعثرني

    <
    >
    <
    >>بعد اسبوعين <<
    كانت الانوار تشع من بيت ابو سعود في ملكة بناته الثنتين منال وهنادي ..
    لقاها حلوه انه يملك لطلال بعد معهم عشان كذا دق على محمد واخذ اذنه ومحمد وافق وماعنده أي مانع لانها ملكه مو زواج
    قالت دانه لهنادي :-هنوده الاخ مرتز تحت ينتظر احترق جوالي من كثر مايدق راكان علي .
    كانت هنادي كاشخه بس ترجف من الخوف لانها اول مره بتشوف محمد فيها بدون قيود لانه زوجها الحين
    هنادي :-هاه زين شكلي
    ناظرت دانه فستانها التايقر الروعه وشعرها الناعم :-تهبلين بس يالله مالك داعي تتاخرين
    هنادي :-دانه انا ميته خوف
    دانه وهي تبتسم :-عادي الخوف لازم بس كوني قويه ولا جلستي جنبه بيروح الخوف
    هنادي :-الله يكون بالعون .
    دانه :-ههههههههه اخلصي الاخت منال مرتزه مع حبيب القلب طلال تحت وفالتها
    هنادي بحقد :-منال مراح تتزوج الا عقب الجامعه مو مثلي مدري متى يبي العرس
    دانه :-الحين هذي الي صاجتني طول عمرها تبي العرس
    هنادي :-يووووه لاتصدقين ترى كله كان مزح
    دانه :-ههههههههه طيب
    ودق جوالها !
    ناظــــرت في هنادي الي ضحكت :-هههههه طيب يالله ننزل ..
    ونزلــــــــــن البنات ...
    وكان الكل مجتمعين يهنونهم والوناسه تعم المكان والافراح ماليه البيت
    [هذي اخر افراحكم يابيت ابن سبع والله يعينكم على المقبلات]
    لقت هنادي ايمان توها واصله من شهر العسل الي قطعوه عشان ملكة اخوها ..
    ايمان :-هلاااااااااا وغلاااااااااااا بمرة اخوي
    هنادي حمر وجهها لان الكل مجتمعين :--هلا فيك
    ايمان :-الف الف مبروك
    هنادي بابتسامه خجوله :-الله يبارك فيك
    دق جوال ايمان لينه رقم محمد ، قالت لهنادي :-اخوي مسوي ازعاج ،دانه وين ننروح
    دانه :-مجهزين الصاله الثانيه بنسبقه هناك
    ايمان وهي تعلم محمد بالتفاصيل ..
    دخلن البنات الصاله وجلست هنادي ورزت عمرها ^_* لبست دانه عبايتها ودخل محمد كانت يد هنادي ثلج وهي متمسكه في دانه ...
    حب محمد على راسها وقال :-مبروك
    كانت هنادي منزله راسها ومايشوف محمد غير هدب عينها الطويل همست :-ويبارك فيك
    جلس جنبها وهو متمسك في يدها وما عنده نيه يتركها .
    دخلن امه وامه سعود وسلمن عليه ..ودخلت ايمان وسعاد وباركن ثم طلعن .. وطلعت دانه معهم وبقوا بلحالهم .
    طلع محمدهديه بجنبه وفتحها :-هذي هديه بسيطه ياليت تعجبك
    ابتسمت:-تسلم .
    ابتسم :-ورى ماترفعين وجهك وتناظريني
    استحت مره ، حط يده على ذقنها ورفع وجهها وطاحت عينه بعيونها كانت اجمل من ذيك المره الي شافها فيها .. ملامح مملوحه بشكل ما ينوصف ..
    جلس محمد يسولف معها ويسحبها في السوالف لين نوعا ما بدت تتفاعل معه وتبتسم وترد عليه ومادرى ان لهم ساعتين يسولفون سوى .
    قال محمد :-تدرين اني بسافر عقب اسبوعين لندن
    هنادي :-ايه دانه قالت لي
    محمد :-انا ابي زواجنا بعيد الاضحى يمديك تجهزين نفسك
    ولع وجهها ...
    ابتسم وقال :-ماسمعت ردك ؟
    هنادي بحيا :-اظن يمدي
    محمد استانس :-خلاص اجل الزواج بيكون بالاضحى يمديني ان شاء الله ارجع من السفر الموضوع ماراح ياخذ غير شهر بالكثير
    هنادي :-تروح وترجع سالم
    محمد وهو يوقف :-الله يسلمك تامرين بشي
    وقفت :-لا ابي سلامتك
    محمد بابتسامه وهو يمد عليها بطاقته :-هذي كل ارقامي الخاصه والعامه خذيها
    اخذت البطاقه
    قال وهو يمسك يدها :-اتمنى ماتحرميني من صووتك وانا ان شاء الله بزورك قبل لا اسافر
    استحت :-ان شاء الله
    حب يدها وطلع ...وجلست على اقرب كرسي دخلت عقبه دانه طياري :-هااااااااااااااه شصار
    هنادي ارتاعت :-بتموتيني ناقصه عمر
    دانه :-هههههههههه لا ما ينخاف عليك هاه شالانطباعات
    هنادي وهي ترفرف برموشها :-يهبللللللللللللللللل يادانه ذوق ذوق ذوق
    تحمست دانه :-بالله
    هنادي :-والله
    دانه :-اتفقتوا على موعد العرس
    حمر وجه هنادي :-ههههههه بعيد الاضحى
    طلعت عيون دانه قدام :-عقب شهرين يعني
    هنادي :-ايه
    دانه :-مايمديك .
    خزتها هنادي :-حلفي بس على الاقل اصرف من الي تزوجوا في شهر ونص
    دانه :-هههههههههه طيب شهرين حلوه استانستي
    هنادي :-ايه كذا تمام
    ودخلن عليهم البنات في هاللحظه ..وتعالو شوفوا الوناسه والازعاج
    ×
    ×
    ×
    ×
    ×
    >>>>>> عقب اسبوعين
    >>في شركة راكان <<
    قال راكان لمحمد :-هاه جهزت ياولد ترى الطياره عقب ثلاث ساعات
    محمد وهو يرتب الاوراق المهمه بالشنطه :-ايه جهزت وجمعت الاوراق الي راجعها المحاسب والمسؤول
    راكان :-طيب يالله مشينا عشان تسلم على الوالده مامعنا وقت
    محمد بحزن :-والله باين عليها انها ماتبيني اسافر
    راكان تضايق :-قلت لك انا مستعد اروح مكانك
    محمد بتصميم:-انت سافرت قبل ماليزيا برحلة عمل واخر مره سافرت وانت توك عريس يعني الدور دوري
    راكان :-خلاص براحتك
    وطلعوا من الشركه
    >
    <
    >
    <<<<<بعد ربع ساعه
    دخلوا بيت محمد الجديد الي شراه جنب بيت خالد عشان ايمان ماتبعد عن امهم .
    جلس راكان بالمجلس ودخل محمد البيت ...
    كانت ايمان طالعه من المطبخ معها قهوة العصر
    ايمان بابتسامه :-اهلين بحمودي
    ابتسم محمد :-هلا وغلا وين الوالده
    ايمان :-بغرفتها تصلي العصر
    محمد :-بروح لها حطي القهوه بالصاله بشرب معها فنجال قبل لا اسافر
    اكتئبت ايمان :-خلاص نويت
    محمد :-ان شاء الله
    ايمان :-تروح وتجي بالسلامه
    محمد :-الله يسلمك
    وراحت ايمان للصاله ومحمد راح لغرفه امه ..
    نادى :-ايمان ترى راكان بمجلس الرجال انتبهي
    ايمان :-ان شاء الله
    دخل محمد غرفه امه ولقاها جالسه كالعاده على الارض تصلي ومحنيه راسها ومكتفه يدينها
    ابتسم وجلس وراها ...
    دقيقه...دقيقتين...ثلاث وماغيرت وضعيتها
    راسها منحني مسند لصدرها ويدينها مضمومه ...
    لحظة رعب مرت على محمد ؟؟؟جمد بمكانه مايدري شيسوي
    طاح على ركبه جنبها ولمسها وطاحت من مكانها على جنبها لكنه مسكها كانت بارده لكن النور نور الايمان ساطع من وجهها ..
    هزها محمد بعدم تصديق :-يمه يمه
    عرف انها سلمت روحها لخالقها ..سكر عيونها وضمها لصدره ولاول مره تنزل دموعه ، ضمها بقوه وهو مو مصدق انها تركتهم وماتت ..
    تباطتهم ايمان واخذت قهوتها وجت لغرفه امها تعرف امها ومحمد لاتقابلوا يسولفون ويسحبون عليها ...
    دفت الباب برجلها ودخلت ..
    كانت محمد جالس على ركبه على الارض وامه بحضنه ويبكي ..
    وقف شعر راس والبروده انتشرت بجسمها ما استوعبت شي للحين ...
    ولما دماغها حلل هالوضع طاحت صينية القهوه من يدينها وصرخت بصوت عالي :-يــــــــــــــــــــــــ ــــــــــمه
    وطاحت جنب اخوها تصيح :-يمه يمه قومي يمه قومي
    جلست تبكي بقوه ضمها محمد وجلس يبكي معها ..
    ايمان وهي تحط راسها على صدر امها وتتمسك فيها :-يمه تكفين لاتتركيني يمه مالي غيرك
    رمى محمد عقاله وتلطم بشماغه مسح دموعه وقال لايمان :-ادعيلها بالرحمه
    صرخت :-هذي امي امي يامحمد
    محمد :-وامي يا ايمان
    كملت صياحها وهي متمسكه فيها بقوه ..
    ×
    >>
    سمع راكان صياح وصراخ ارتبش وده يدخل بس ايمان في البيت ..
    دخل خالد وجابه الله
    خالد بابتسامه :-هلا ببو نسب
    راكان كان مرتاع :-خالد انا اسمع صراخ بالبيت شف وش السالفه وطمني
    رمى خالد كاب العسكريه وركض داخل ...ونادى :-ايمان
    ومحد رد شاف باب غرفه عمته مفتوح ويسمع صوت بكا داخل اوجعه قلبه ومشى للغرفه وشاف محمد يشيل امه ويحطها على سريرها ويغطيها وايمان متمسكه فيها وتصيح ..
    انصدم صدمه كبيره .. ومسك نفسه عشان ايمان في حاجته .
    دخل صرخت ايمان :-خالد امي ماااااااااااااااااااااااا اتت
    وركضت لحضنه وضمته ظمها بقوه وقال يهديها :-هذا المقدر ادعيلها بالرحمه
    ايمان تصارخ :-لا لا لا هذي امي
    خالد تضايق مره :-خلاص يا ايمان اذكري ربك
    ايمان كملت صياحها في حظنه ...
    طلع محمد وكان راكان واقف يروح ويجي بالمجلس ..طاح قلبه وهو يشوف محمد متلثم بشماغه وعيونه حمرا
    راكان وهو يسرع له :-عسى ماشر
    محمد بصوت متغير :-الوالده توفت
    انصدم راكان :-انا لله وانا له لراجعون شد حيلك ياخوي مقدر ومكتوب
    محمد :-ونعم بالله
    راكان كانت ام محمد بحسبة امه وكان لها معزه بقلبه وخبر وفاتها هزه مره
    طلع محمد جواله ودق على الاسعاف ...
    بعد نص ساعه كانوا بالمستشفى ..يخلصون الاوراق وينتظرون تقرير الطبيب الشرعي عشان يوقع لهم على شهادة الوفاة ويقدرون يدفنونها ..
    كان راكان مع محمد خطوه بخطوه ومافارقه دقيقه يشد من ازره ويرفع معنوياته وخالد انهارت عليه ايمان وجلس معها في البيت ..
    قال الطبيب لمحمد :-الشهاده راح تصدر بكره لان الطبيب معه اجازه اليوم
    عصب محمد :-اكرام الميت دفنه ترى كلها شخطة قلم
    حط راكان يده على كتف محمد وقال :-لا تتنرفز الحين يجي يوقعها ورجله فوق رقبته
    طلع راكان جواله وكلم له واحد .......
    مامر ربع ساعه الا الطبيب الشرعي جايهم ...
    وبعد ساعتين انتهت المعاملات وصاروا يقدرون يدفنونها ..
    قال راكان بحزن :-نصلي عليها العشا ولانخلي صلاتنا الظهر
    محمد وهو ضام وجهه بين يدينه :-مدري مدري
    هز راكان راسه واستلم زمام الامور واجل الصلاه للظهر عشان يكون عند الجميع خبر ويقدرون يتواجدون في الصلاه عليها .
    طبعا الكل استقبلوا الخبر بالدموع والصدمات ...
    صحيح ان الموت رحمه لها وحد من العذاب الي كان يقتلها بالدقيقه والثانيه لكن فراق الغالين مو بسيط ومؤلم حيل !
    <
    >
    (اليوم الثاني)
    اجتمعوا الكل ببيت محمد عشان يقومون بواجب العزاء ..
    بينما الرجال في مسجد الراجحي يصلون على ام محمد
    بعد ساعه رجعوا ..
    كان البيت هادئ بشكل مؤلم والمعزين مالينه ..
    وقف راكان وخالد وعيال عمه مع محمد في عزاه ومافارقوه ..
    قال محمد وهو يداري دموعه عن الكل :-راكان الصفقه
    انهبل راكان منه :-انس
    محمد :-مجنون انت وفاة الوالده ماراح تكون عائق انا بسافر عقب العزا
    خزه راكان بنظره :-اسكت احسن لك انت الظاهر انهبلت شغلي مو اهم منك ومن حزنك
    محمد عند :-لو امي عايشه مارضت على الي نسويه هذا شقا سنين لانجادلني ياراكان يكفي الي فيني
    نزل راكان راسه يفكر وقال :-خلاص انا بحجز بعد العزاء وبسافر
    محمد كان بيعترض بس نظره من راكان سكتته ..
    ومرت الايام الثلاثه الخاصه بالعزاء على نفس الروتين ..
    معزين من برى الرياض ومن داخله رايحين وجايين ..
    كانت هنادي واقفه وقفه مع محمد ماراح ينساها لها طول عمره .. كانت بكلامها الطيب وتعاملها تواسيه وتطيب خاطره وقلبه المجروح وكانت قايمه بواجب العزا في بيته على اكمل وجه
    ×
    ×
    ×
    ×
    >>>>>>>>> بيت راكان
    قالت دانه لراكان :-متى بترجع
    راكان كان جالس على السرير يرتب اوراقه :-ان شاء الله بعد شهر
    طاح قلبها :-شهر
    راكان :-ايه شهر هذي صفقة العمر سنين وسنين وحنا نشتغل عليها الحين فاتنا الاجتماع الاول والله يعين
    اكتئبت :-طيارتك الفجر صح
    ابتسم :-ايه شفيك دندون ماهي اول مره اسافر فيها
    دانه :-صح مو اول مره بس هالمره بتتغيب عني شهر
    قال والحزن الي بمحمد ماثر عليه :-الي يغيب فتره محدوده ارحم من الي يغيب العمر كله
    عصب دانه وبدون شعور جلست تبكي ...
    راكان :-افااااااااااااااااااا
    قالت وهي تضم يدينها :-لاتقول هالكلام مره ثانيه فاهم ابدآ مابيك تعيده
    هداها راكان :-طيب يالغاليه لاتبكين والله بدون قصد قلتها
    ضمها وجلس يهدي فيها ....
    مسحت دموعها وقالت له :-اذن لصلاه العشا رح صل
    وقف :-ان شاء الله
    وطلع للمسجد يصلي ...
    مسك باب سيارته وجلس يفكر...ويفكر ويفكر
    ليه يحس انه الليله بيفارق دانه للابد..ليه يحس بقلبه يتقطع .. وانفاسه تضيق ..
    ركب سيارته وهو متضايق .. ومالقى نفسه الا قدام مكتب المحامي حمدان ..
    طلع ورقه وكتب فيها كلام ثم طواها ودخل المكتب ..
    راكان :-السلام عليكم
    ارتبش المحامي :-وعليكم السلام ياهلا وغلا الشيخ راكان بنفسه عندنا
    ابتسم راكان وجلس :-كيف الاحوال
    حمدان :-بخير
    قال راكان بدون مقدمات :-حمدان بعطيك ورقتين وابيك تشيلهم عندك لاصار لي شي توصلها للمعنيين واساميهم على الظروف من ورى ..
    وطلعها من جيبه ومدها على المحامي
    المحامي ذا عمره مافهم راكان ولافهم طبيعة تفكيره
    قال :-ابشر غيره
    راكان وهو يوقف :-لا ابدا ولاشي بس انتبه للامانه
    حمدان :-لاتوصي يبو فيصل
    راكان :-هذا هو العشم يالله نستاذن
    حمدان :-وين بدري ماضيفناك
    راكان :-مره ثانيه ن شا الله وراي سفر اليوم
    حمدان :-توصل بالسلامه
    راكان :-الله يسلمك
    وطلع من عنده ....دق عليه محمد :-وينك ..؟
    راكان :-راجع البيت فيه شي
    محمد :-لا بس انا انتظرك هناك نسيت موعدنا
    في غمرة شكوكه وطوشة احساسه نسى محمد
    راكان :-يالله انا قريب من البيت
    وسكر الخط..
    وصل راكان لبيته لقى محمد بالمجلس والقهوه عنده
    راكان :-سلام
    محمد :-وعليكم وينك
    راكان :-كان عندي مشوار مهم وخلصته
    محمد ماتكلم بس تصرفات راكان ماعجبته ...
    محمد :-اذ تبيني اسافر سافرت لسى فيه وقت
    راكان :-الحجز تاكد انس الموضوع
    محمد عرف راكان لاعند عند ...
    محمد :-طيب الملف الي طلبته جبته
    راكان :-تمام كذا تكون اوراقنا مكتمله !
    محمد :-اذا نقص عليك شي كلمني وانا اجيك على اول طياره
    راكان :-ان شاء الله
    وجلسوا يتناقشون للمره مليون في تفاصيل الصفقه ومادروا عن الوقت الا ودانه تدق على راكان تساله اذا يبون العشا الحين
    راكان :-ههههههههه شفت كيف الوقت سرقنا الله يقطع ابليسك ما ينجلس معك
    ابتسم محمد لاول مره خلال الايام الي فاتت ..
    بعد العشا ... طلع محمد من بيت راكان وبينهم وعد يمره الساعه 3 الفجر عشان يروحون للمطار ..
    ×
    دخل راكان البيت وطلع لغرفته ..وقابل امه مريم بالطريق
    امه :-هاه يمه نويت السفر
    راكان وهو يحب راسها :-ايه نويت
    امه بغصه :-الله يحفظك
    راكان :-الله يخليك لي يمه يالله بالاذن بنام
    امه :-اذنك معك يمه.
    وطلع جناحه ...
    دخل الجنــــــــــــاح لقى دانه ترتب له اغراضه بالشنطه





    ابتسم :-ياعيني على السنع
    ابتسمت :-شفت عاد
    راكان :-ههههه طيب اتركي عنك الترتيب وتعالي
    غمزت له :-ههههه شعندك
    راكان :-هههههههههههههه ياربي تفكيرها دايم غلط
    دانه بدلع :-انا الي تفكيري غلط
    راكان خق معها :-خلاص انا الي تفكيري غلط تعالي ..
    تركت دانه اغراضها وراحت له ..
    ^_*
    >>الساعه 2 ونص الفجر
    كان راكان صاحي ويناظر في ملامح دانه وهي نايمه..ابتسم بحب كل الحنان الدنيا شويه لو يقدمه لها ..وحبه لها مثل طفل صغير يوم عن يوم يكبر وتزيد قوته .
    حست دانه فيه كالعاده يناظرها وهي نايمه ..فتحت عيونها وابتسمت له ..

    صباح الخير أو تدري صباح (عيونك الحلوهـ)
    صباح عيونك اللي تستفز شوقي إذا سلهمت

    صباح الذوق والرقه صباح خدود محلوهـ
    فديت الخد ووجونك فديت عيونك اليا قمت

    فديت الشفه اللي ذابت بتدليعها القهوهـ
    فديت اللي بحبه عفت فنجال الشقا وكرمت

    فديت اللي بنظراته ينسيني مها ومروهـ
    هذاك اللي بيديني عطيته قلبي واستسلمت

    صباح الحب ياحبي صباح الشوق والنشوهـ
    عسى مازعجتك بنغمة مراسيلي ترى مانمت؟

    اسامر ليلتي واحضن ملامح صورتك جوهـ
    واقول الله لايحرمني منك ماحييت ودمت

    احبك كثر ماقال العواذل حبنا كبوه
    الا ياجعلني بكبواتي وياجعلني ماقمت

    أبد ماني بمتندم ولا المح ولا انوهـ
    (انا احبك) .. واحبك مووت ؟! إذا طل الصباح وقمت
    *
    قال بهمس وهو يلمس خدها :-عسى ما ازعجتك
    ابتسمت :-كم الساعه
    ناظر راكان فيها :-2 ونص الساعه
    جلست وقالت :-ماجهزت محمد بيجيك ثلاث بقوم احضر لك الحمام
    راكان :-هههههههههه
    دانه :-شفيك تضحك
    راكان :-انا جاهز بس انتظر محمد يدق عشان البس
    ناظرت دانه في شعره الي كان رطب من الماء :-هههههههههههههه تعرفني لاقمت من النوم خبله
    قال برقه :-ههههه واحلى خبله بعد
    حمرت خدودها ،
    دق جوال راكان قام من مكانه ورد عليه :-نعم
    محمد :-صحيت
    راكان وهو يرجع شعره بيده :-ايه صحيت
    محمد :-اوكي انا بلبس واجيك زين
    راكان يعرف محمد لاجا يلبس ياخذ عشر ساعات :-اوكي
    قامت دانه من فراشها وقالت :-انا بنزل اجيب لنا شي ناكله
    راكان مسكها قبل لاتنزل :-ماني جوعان اجلسي معي
    خق قلبها من مسكته لها ، ليش بتصرف كذا يبي يجننها ويخليها توسوس زود ,,
    ابتسمت تخفف عنها وعنه هاللحظات الصعبه :-ثواني ماراح اتاخر .
    ونزلت تحت على طول ..
    *
    *
    دق محمد على راكان وقال له ينزل ..
    وقف راكان يناظر في دانه ووقفت هي تناظره ..
    قال راكان :-انا بمشي
    نزلت دانه راسها وهي تحاول انها ماتبكي وتنكد عليه :-ترجع لي سالم يارب
    ابتسم :_ان شاء الله
    دق جوال راكان وطلعت دانه تنادي الشغاله تنزل الشنط ..
    تذكر راكان اغراض ما اخذها فتح درجه العلوي وهو يطلع اغراضه طاح شي على الارض..
    رجع كل شي مكانه وانتبه للقماش الي طايح..
    نزل واخذه ...قلب البندانه في يده والي مطروز اسم دانه عليها وابتسم توه ينتبه ان اسمها عليها ، كيف نساها لها سنه الحين وما تذكرها ..
    يالله ليش يتذكرها ودانه بحياته ..ضمها في ده وحطها مع اغراضه لان حتى صوره لها مايقدر ياخذ فبياخذ البندانه بدالها
    ونزل على طول ....وكانت دانه بوجهه وامهاته معها طاحت عيونه بعيونها

    عينه تناديني وعيني تناديه
    بالصمت كلن استمر بنداته

    والله ياذاك اليوم ماني بناسيه
    يوم التقيته واهتنيت بلقاته

    ماقول من شفته غدا القلب يغليه
    اقول من شفته غدا القلب ذاته

    هذا الذي من بد خلق الله اغليه
    هذا الذي اطلب من الله رضاته

    هذا الذي ياناس اموت انا فيه
    واضيع لامن قال اني حياته

    ماهمني من قال وش له تحبيه
    وماهمني منهو يعذرب صفاته

    الله عطاني اياه والله يخليه
    لعيوني الي ماتناظر سواته

    حتى بلذيذ النوم سوالفي فيه
    ياقلبي المجروح بالله هاته

    يشوف حالي ويترحم لمغليه
    وان مارحمني مستعد لشقاته

    والله ماعندي غير سيرته وطاريه
    حتى اصغر اخواني درى عن غلاته
    ×
    صار له ربع ساعه يودع امهاته وبين دموعهن ودعواتهن كانت دانه صامده
    طلعت معه لين مدخل البيت وظمته من قلب :-انتبه على نفسك
    اول مره راكان يتردد في حياته خطوه تبي تمشي وخطوه تبي تجلس هنا عند دانه وامهاته ..
    راكان بضيق غير مبرر :-وانتي بعد
    وقبل لايطلع ابتسم وقال :-اشوفك على خير وطلع بسرعه قبل لا يغير رايه ويكنسل الدنيا ..
    >>>
    طول الطريق ومحمد ساكت ...لو الود وده كان سافر بداله لكنه يعرف راكان راسه يابس ..
    دخلوا المطار وجلسوا بالانتظار حتى نادى على الرحله
    وقف راكان بعد ماختم جوازه وشنطه طلعت للطياره وقال لمحمد :-اشوفك على خير
    وضم خوي عمره...
    محمد :-ان شاء الله
    مشى راكان خطوه ورجع وقال بلاشعور :-امهاتي وزوجتي امانه برقبتك يامحمد
    عصب محمد من اسلوبه :-لاتوصي بس انت لاتطول علينا
    راكان :-ان شاء الله
    ومشى في طريقه وقف محمد يناظره لين غاب عن نظره .. ورجع لسيارته وكلمة راكان تتردد براسه [امهاتي وزوجتي امانه برقبتك]
    شفيه راكان انهبل !!!
    ×
    ×


    ×
    ×
    >>>>>>لنـــــــدن ..
    بعد طيران دام اكثر من عشر ساعات ...وصل راكان لندن سالم ولقى كل شي مجهز والسايق الخاص ينتظره ومعه لوحه مكتوب عليها اسمه اشر له راكان وعرف عن نفسه ثم عطاه الشنط يدخلها السياره ..
    ركب راكان السياره وهو مدوخ
    من التعب والمجهود..
    بعد ساعه وصل للفندق الي حاجز فيه طول فترة والي معروف فيه لانه لانزل لندن يحجز فيه...
    ماصدق خبر وصل الجناح حقه ...
    جمع صلاة المغرب والعشاء وحط راسه ونام ..
    بعد كم ساعه صحى وجهز نفسه بداية الشقا الحين والله يعينه على الاجتماعات الي تهد الحيل ، طبعا راكان ماكان بلحاله كان معه مجموعه من موظفينه يساعدونه وحاجزين معه بنفس الفندق تسهيلا للوقت ومن حسن حظه ان اغلب الاجتماعات بقاعه المؤتمرات بالفندق ..
    غير ملابسه وطلب له اكل خفيف ..
    دق على دانه الي ردت بسرعه :-هلا راكان
    راكان :-ههههه هلا يالغاليه كيفك
    دانه بغصه :-بخير بشرني عنك
    راكان :-انا بخير نمت اول ماوصلت وعندي اجتماع الحين لاتنسين ترى توقيت لندن غير
    دانه :-ايه عارفه تشرق الشمس عندنا وتغيب عندكم
    راكان :-هههههههههه فيه تطور بالجغرافيا
    دانه :-ههههههه مره
    راكان :-شخبار امهاتي
    دانه :-بخير
    دق باب راكان ...وقال :-غلاي انا مشغول الان اكلمك لا رجعت وان نمتي بترك لك مسج صوتي لا تسهرين حنا الصباح الان
    دانه :-ان شاء الله
    وسكر الجوال ...
    اكل وهو يقرا الاوراق ويراجعها واستدعى موظفينه لجناحه وجلسوا يتناقشون حتى موعد الاجتماع ..
    بعد ساعه نزلوا تحت وبدا الاجتماع مع المسئولين عن الشركه الثانيه ..
    مناقشات ، مداولات ، اختلاف بوجهات النظر ،
    شي يهد الحيل لكن راكان كان متعود عليه ويعرف طبيعه الاجانب وحبهم للعمل وتطوير انفسهم
    ما انتبه للوقت الا باستراحة الغداء ..
    وبعد الغداء استانفوا الاجتماع مره ثانيه ان حالفه الحظ بينهون كل شي ويوقعون العقود خلال اسبوع او اسبوعين بالكثير
    رجع راكان غرفته الساعه 10 با الليل ..
    وناااااااااااااام على طول من التعب ,,,
    صحى بدري عشان الاجتماع الثاني مايفوته ودق على دانه الي ردت على رابع رنه :-راكان انت بخير
    راكان وهو يلبس ملابسه :-ايه بخير شفيك مخترعه فيكم شي صاير شي
    قاطعته :-لا مافينا شي بس ما دقيت ولاتركت مسج فخفت
    راكان :-امس رجعت بالليل متاخر من الاجتماع وحيلي مهدود ونمت على طول من التعب
    دانه بخوف :-لاتجهد نفسك
    راكان :-ان لم تكن ذئبآ اكلتك الذئاب
    دانه واهم ماعليها هو :-حتى لو لاتجهد نفسك ..
    سمع راكان صوت امه :-عطيني امي
    امه :-هلا يمه (وتغير صوتها وجلست تبكي)
    تضايق راكان :-يمه اذكري الله
    امه :-لا اله الا الله
    راكان :-هانت يالغاليه كلها اسبوعين واكون هنا ..
    امه :-الله يحفظك من كل مكروه وسوء
    راكان :-امين يالله يمه ابي اكلم امي مريم قبل لا اسكر
    امه :-مريم نايمه للان لا صحت تكلمك
    راكان :-خير ان شاء الله لاتخترعون لا شفتوا جهازي مقفل بالاجتماعات ممنوعه الجوالات
    امه :-طيب
    وسكر الجوال ...
    **
    مر اسبوعين كله على هالروتين
    اجتماعات × اجتماعات × اجتماعات
    وماباقي لراكان من الوقت غير كم ساعة نوم ..
    دق عليه محمد وهو هلكان وتوه متغطي بينام :-الو
    محمد :-اهلين ببو فيصل
    راكان والمزاج مقفل :-اختصر يامحمد بنام
    محمد :-ههههه طرده علنيه
    عصب راكان :-محمد
    محمد :-طيب طيب لاتعصب حبيت اتطمن عليك واشوف سير الاجتماعات
    راكان :-كل شي تمام بس يهلكون الواحد ماعاد بقي الا اجتماع واحد ونوقع العقود
    قال محمد بعصبيه :-راكان مجنون انت عايف عمرك المفروض الاجتماعات مقسمه على اربع اسابيع
    راكان :-انا طلبت منهم يدمجون اجتماعات يومين بيوم
    محمد بذهول :-يعني اجتماعات طول اليوم
    راكان :-ايه
    محمد :-انت وش معجلك .؟
    راكان من قلب :-الي معجلني شوقي لديرتي لاهلي مليت من الجلسه هنا بين الاوربيين
    محمد :-ماتنلام بس الصبر
    راكان :-غصب عني لازم اصبر رغم اني ابي ارجع السعوديه باسرع وقت
    محمد :-لا تكئبني ترى اجيك لندن
    راكان :-ههههه انت فاضي ياخي ارحمني حنا الفجر بنام
    محمد :-هههههه طيب لاتدف
    راكان :-هههههه والله انك رايق يالله اقلب وجهك
    محمد :-ههههههه سلام
    >
    <
    >
    <
    >>>>>>بعد يومين
    قال راكان لموظفينه :-اخيرا بنرجع ديرتنا اليوم
    تكلم نواف وهو المهندس السؤول عن المشروع الجديد :-ايه الحمد لله مابغينا
    راكان :-هههههههههههه الحمد لله اهم شي خلصنا
    نواف :-على قولتك تعبنا ماراح هدر .
    قال راكان :-انتم اسبقوني للمطار انا بروح مشوار قريب وبلحقكم
    نواف :-تامر امر يبو فيصل بس لاتفوتك الرحله
    راكان وهو يضغط على الاصنصير :-لا ماراح اتاخر لاتشيل هم
    طبعا الموظفين سبقوه للمطار
    قال للسايق الخاص يمر على محل مجوهرات عالمي بيشتري لدانه هديه ..
    ابتسم وهو يتذكر بندانتها ويسترجع ذيك الايام وكيف كابر عشان مايعترف بحبه لها ،وبعدين كيف حبها زود لما عرفها زين وعاش معها ..
    قمه الطيبه قمه الوفاء قمة الاخلاص ..
    واغلى الناس على قلبه بهالوجود
    دخلت قلبه بدون قيود بدون شروط وبدون مقدمات ..
    و تربعت على عرشه .
    كان السواق مسرع ... هاوشه راكان عشان يبطي السرعه ..
    لكن الاوان قد فـــــــــــــــــات..
    تقلبت السياره حوالي خمس مـــرات...لان السواق كان مسرع وطلع بوجهه سياره ولف عنها بقوه لدرجه ان كفر السياره تفجر وتقلبت كذا مره ..
    مر شريط حياته عليه ... سفره..رجعته ودفنه لابوه..زواجه من ساره..عيشته خمس سنين عزوبي ...زواجه من دانه والي كان احسن شي صار له بحياته كلها ...
    وتذكر عمانه ....!!!!!
    عمانه بؤرة الشر .. عمانه الي الله يكون بعون دانه عليهم من بعده ..
    دانه الي امن لها مستقلبها بدون ماتدري ...
    دانه الي ترك لها رسالته الوداعيه وهو يدعي من كل قلبه ماتبكي عليه ان مات..
    انعدم الواقع .. وماعاد حس بنفسه..
    كان صوت صراخ الناس وريحة الحريق يجيه ضبابي..
    وبنفس المكان والوقت كان ملك الموت موجود ينزع الروح..
    الشهقه الاولى .. الثانيه .. الثالثه ----<<<<وسلم الروح
    انقلبت السياره ودخانها مالي المكان..وشبت فيها حريقه ..
    صراخ الناس وذهولهم ملى المكان ..
    بعد عشر دقايق وصل فريق المطافي والاسعاف والشرطه والشارع امتلا والمويه تتطاير في كل مكان وصراخ رجال الامن مسوي ازعاج فظيع...
    كان الحادث بشع بكل معنى الكلمه والحديد مسكر على راكان وسواقه ..وبعد ساعه من المحاولات قدروا يفكون الحديد ويطلعون الاثنين ..
    ناظروا في الشخصين الي بالحادث والي رجع من رجال الامن والي اغمى عليه والي شوي ويصيح
    منتهى البشاعه والفضاعه ...
    طبعا موظفي راكان ركبوا الطياره على اساس انه راح يوافيهم
    واقلعت متجهه للسعوديه ...لكن راكان ماكان فيها ...
    ×
    ×

  4. #34
    لو تفرقنا الدروب ما تفرقنا القلوب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    ...دآآر العـز والخـيرآآت...
    المشاركات
    1,753
    معدل تقييم المستوى
    7

    افتراضي مشاركة: رواية لمني بشوق واحضني بعادك عني يبعثرني

    ×
    كان محمد ينتظر وصول الرحله بالمطار..
    وتفاجأ لما وصلوا الكل ماعدا راكان قب محمد وشب نار عليهم .. انه شلون يسافرون ورئيسهم مايدرون عنه .
    حاولوا مره واثنين وثلاثه يتصلون فيه وكان جهازه مقفل .. جن جنون محمد وحمد ربه ان اهل راكان مايدرون عن موعد رحلته لانه كان بيخليه مفاجاه ..
    سوا اتصالاته بالفندق وقالو له ان راكان دفع حسابه وطلع من الفندق مع موظفينه ..
    صار يروح ويجي بالمكتب ولاهو داري ايش يسوي اول مره راكان يسويها ومايطمنه عليه ..
    قلبه مو مرتـــــــــــــاح ابدا ...
    جلس على المكتب وراسه بين ايدينه يفكر ويفكر ويفكر ..
    هزء نفسه على وسوسته الزايده .. لكن كلمه راكان (لا اوصيك على امهاتي وزوجتي )ترن براسه للان
    ماطلع محمد من الشركه ومن كثر التعب نام بالمكتب وكان الوقت خميس يعني مافيه دوام الا مسائي..
    وقف وغسل وجهه وصلى ..
    وهو يحاول يدق على راكان لكن الجوال مازال مقفل..
    >>> مر على هالحال يوم وزياده ومحمد ماطب الاكل بطنه بس يشرب مويه يبل بها ريقه ..
    فجاه دق تلفون المكتب ...
    رفع محمد السماعه ..
    "السلام عليكم شركة الشيخ راكان بن عبد الرحمن"
    همس محمد :-ايه
    "من معي اخوي"
    محمد بخوف :-معك نائب الشيخ راكان وصديقه محمد
    "معك السفاره السعوديه بلندن "
    محمد تلمس كرسيه وجلس حس ان الخبر الي بيسمعه مو سار ابد :-ايه
    "اخوي للاسف كلمنا نبلغكم بوفاة الشيخ راكان بحادث سياره"
    الرجفه بظلوعه وسكين الموت يطعن بقلبه وروحه وش الي يسمعه راكان صديقه خوي عمره مات
    "اخوي انت معي"
    محمد ومن صدمة الخبر مافاق :-هاه
    "انا اسف ولكن الخبر صحيح ومؤكد "
    محمد :-راكان مات
    "نعم عظم الله اجرك"
    محمد بحرقه والم :-مو معقول لااااااااا
    "اخوي تدبرنا جميع الاجراءات المهمه ونظرا لمكانه الشيخ راكان راح توصل الجثه السعوديه الليله ان شاء الله "
    محمد بفجيعه :-لا لا مستحيل
    رحمه السفير وقال :-والله السفاره في حالة حزن ماينوصف بس هذي القسمه وهذا النصيب
    محمد يحس انه يسبح بحلم ولا نايم وماصحى وقف يمشي في المكتب يمكن يقوم من نومته الي بتموته من شدة المها
    السفير بتردد :-اخ محمد احب الفت انتباهك ان الصحافه البريطانيه نشرت الخبر
    هذا الي ناقصه :-لااااااا
    السفير :-حاولنا نمنع هالشي لكن الخبر تسرب وماكان بيدينا شي والشي الي قدرنا عليه هو تسريع الاجراءات في زمن قياسي واعفاءكم من المجهود بالمجئ هنا والركض ورى المعاملات
    كنه بدا يصدق :-مـ...مـ..متى بتوصل جثته..؟
    السفير :-الساعه 11 بالليل بتوقيت السعوديه وراح تكون على متن طائره خاصه
    وراح السكرتير الخاص بالسفير يملي الاجراءات على محمد الي استدعى من ينوب عنه لانه ماعاد يتحمل .
    كان الموظف يمسح دموعه وهو يكتب ...
    ومحمد قسى قلبه بقوه .. قدامه مسؤوليات وهموم اكبر والحزن بيبقى معه طول العمر على ايش مستعجل ..
    دق على ابو خالد ...
    محمد :-السلام عليكم يبو خالد
    ابو خالد مستغرب اتصاله :-هلا محمد
    محمد وهو يحس بالغصه مثل سكين بحلقه :-مدري اذا فاضي واقدر امرك..
    ابو خالد خاف :-خير ان شاء الله
    خيــــــــــــــر .. أي خير
    راح راكان !
    محمد :-لا ابيك باستشاره في الشغل بما ان راكان (وغص) مـ مسافر
    ابو خالد ارتاح :-انا بالبيت الحين حياك
    محمد :- مسافه الطريق
    كان الوقت تسع صباحا والزياره بهالوقت مشبوهه ..
    دق محمد على خالد وواعده في بيت ابوه ..
    بعد ربع ساعه >>>>
    ماذاق محمد فنجال قهوته وحس ابو خالد بشي مو طبيعي ..في محمد
    خالد وهو يركز في محمد :-محمد متاكد انك بخير
    محمد كان مسلهم وغير السلام ماتكلم...:- مدري من وين ابدا
    الا وبدخله ابو سعود وابو احمد ...
    بعد السلام مانسى ابو خالد محمد وكلامه :-كمل يا محمد..
    محمد بحزن وهو يداري دموعه :-راكان يطلبكم الحل
    طاح الفنجال من يد خالد ...وعم الهدوء المجلس
    ابو خالد بصدمه :-ايش
    محمد بحزن :-السفاره دقوا علي وقالو لي ان راكان مات بحادث سياره وجثته بتوصل الرياض الساعه 11 بالليل
    ابو سعود :-لا اله الا الله انا لله وانا له لراجعون
    ابو خالد بصوت يرجف :-لا اله الا الله
    خالد :-مو معقووووول ودااااااااااااااااااانه
    الكل نسى دانه في غمرة الصدمه والحزن
    ابو سعود :-فهد لازم تاخذ ام خالد وتروحون تعلمونها
    ابو خالد وهو اسود الوجه من الصدمه والذهول :-يا ويلي عنك يابنيتي
    ابو احمد بغصه :-اذكر ربك يارجال وقم علم بنتك تراها بالعده الحين
    ماقدر محمد يتحمل ووقف ...
    لكن خالد ماتركه وطلع معه ..
    >
    <
    ><
    >
    <
    ابو خالد :-ام خااااااااالد
    جت ام خالد تمشي وقمر معها تاكل تفاحه :-سم
    ابو خالد ووجهه ماينتفسر :-البسي عباتك ويالله
    انهبلت ام خالد :-على وين.؟
    ابو خالد :-لبيت دانه
    خاااااااااافت امها وارتبشت :-ليه بنيتي فيها شي
    ابو خالد بحزن :-راكان توفى
    صرخت قمر وطاحت التفاحه من يدها ...
    انخفض الضغط مع ام خالد وطاحت لو لا ان رجلها مسكها ..
    بعد ربع ساعه كن ام خالد احسن وطلعت مع ابو خالد لبيت بنتهم يزفون لها خبر موت الحلم بالمهد .. وضيااااااااع راكان للابد!
    ×
    ×
    كانت دانه نايمه مادرت الا امها تصحيها ..
    ما استوعبت دانه شي ..غمضت وفتحت الا تشوف امها قدامها ..
    دانه وهي تجلس بسرعه :-يمه خير
    بكت امها غصب جلست دانه على ركبها ومسكت امها مع كتوفها :-يمه فيك شي شصاير يمه خوفتيني انا مو حمل خوف ..
    ماقدرت تتكلم لكنها نادت بصوت يرتجف :-ابو خالد ..
    لبست دانه غطا روبها وعيونها متعلقه بباب جناحها ابوها يدخل غرفتها اكيد فيه مصيبه ..
    وقفت بسرعه وركضت لمه وعيونها دموع :-يبه يبه راكان فيه شي
    نزلت دموع ابوها غصب عنه مسحها على طول وقال بحنيه :-راكان يطلبك الحل
    بدون مقدمــــــــــات طاحت منهاره!!
    صرخت ام خالد وابوها مسكها وحطها على سريرها دقوا على الدكتوره على طول تجي ، وبقي المهمه الصعبه ..
    يعلمون امهاته بخبر موتـــــــــــهـ
    نزل ابو خالد وجلس بمجلس الرجال ينتظر رجعتهن من برى ..اما ام خالد جالسه مع دانه فوق تنتظر الطبيبه..
    سمع صوت سيارة امهاته .. وبعد خمس دقايق دق على ام خالد وقال لها تنزل لهن يتغطن عنه عشان يكلمهن ..
    استغربن امهاته الي صاير .
    ام خالد وزوجها ببيتهم هالساعه لا وابو خالد طالب يجنه المجلس..
    ع العموم راحن المجل وهن مانزلن عباياتهن ..
    بعد تمهيد قال ابو خالد :-راكان يطلبكم الحل ..
    فقدت امه توازنها ومسكتها ام خالد ...
    ام راكان :-وحيدي مااااااااااات ياويلي
    وجلست تبكي
    والخاله مريم ضامتها وتبكي معها تقطع قلب ابو خالد عليهن وجلس يحدث عليهن ويذكرهن باجر المومن اذا احتسب اجره لله ...
    جت الطبيبه وطلعت دانه منهاره عصبيآ ضربتها ابره مهديه راح تخليها نايمه يوم كامل ..
    كل عيله ال سبع مجتمعه في بيت راكان واقفين مثل الجبال الصامده في وجه هالمصيبه الكبيره ..
    ودانه مازالت تحت تاثير الابره وماصحت ...
    الكل كان يبكي والبيت الي كان في يوم كله افراح انقلب وتوشح السواد اركانه ..
    غاب نور اليت غاب عموده وسنده وترك وراه قلوب محطمه ومتنثره اشلاء واشلاء..
    ×
    ×
    ×
    وصلت الجثه بموعدها تمام .. وتم الاتفاق على الدفن والصلاه عليها بعد صلاة الجمعه ..
    انهار محمد لما كشف عن وجهه وشاف بشاعه الي صار له ، الي شافه شي ماراح ينساه لين يموت ..
    كانوا العيال واقفين معه يد بيد وقلب على قلب ..
    وطلعوا محمد من بعد ماصحى واجتمعوا كلهم ببيته ..
    اما البنات قررن ينامن ببيت راكان ويكونن حول دانه لاصحت وواجهت واقعها بعد رحيل راكان عنها ..
    ×
    ×
    بمسجد الراجحي ..
    من بعد ماكنت يد راكان تجي على كتف محمد بكل وقت شده صار هالكتف هو الي يشيل نعش راكان ..
    محمد – سعود – احمد – ناصر –خالد –طلال –
    كلهم كانوا متلغثمين وشايلينه لمثواه الاخير للمقبره والجموع المعزيه حولهم من كل صوب والشياب وعمان راكان الي ماينعرف حقيقه شعورهم ..
    نزلوه ..على الارض ..
    ودخل محمد بقبره .. هو وخالد ونزلوه وصفو الطوب حوله ...
    في النهايه ..
    دفنوه .. وصار بينه وبينهم حاجز اقوى من كل شي ومن كل مقدره على التحمل جلس محمد على ركبته وهو يسوي التراب على قبر احب الناس على قلبه ودموعه تسيل انهار وانهار ..
    بكى ومامنع بكيته لا مرجله ولا خوف وحيا..
    دموع الرجال ان نزلت هزت جبال ..


    انا منهو حمل همّه على راسـه تقـول عقـال!
    مجاديف الزمن دارت عليه ونَسّـف الغتـره!!

    وانا منهو فقد صوته وبعض الصوت بـه مـازال
    دعيـت الله يفرّجهـا علـيّ وبحَّـت النبـره

    مسكه مع كتفه ابو خالد وقال بصوت مبحوح :-ياولدي اذكر الله
    محمد وماينشاف من وجهه شي لانه متلطم بشماغه ولابس نظاره شمسيه مارد ولاتكلم بعض الكلام يتعب اكثر مايريح ..
    ناظر في يدينه الي شالت راكان وحطت التراب فوق ..مسح دموعه بطرف شماغه ومشوا تاركين راكان وراهم ..
    *
    >>>>>>بيت راكان
    صحت دانه من النوم .. على صوت امها وهي تبكي والماس وام سعود يبكن معها ويحاولن يفتحن درج ملابس راكان عشان يفرغنه منها ..
    امها :-كلمني ابو خالد دفنوه وهم راجعين الحين
    الماس قرب موعد ولادتها وكانت تبكي وام سعود تهديها ...
    استوعبت دانه كل شي ..
    راكان
    ماااااااااااااااااااااااا اااااااااااات
    ماااااااااااااااااااااااا ااات
    ماااااااااااااااااات
    صرخت وجلست تصيح بصوت عالي :-لاااااااااااااااااااااا لاااااااااااا راكان مايتركني لاااااااااااااااااااا
    ركضن لها وضمتها امها وهي في حاله هستيريه ..
    دانه وهي تصيح بشكل موطبيعي :-لا يمه لا لا تقولين حطوا على وجهه تراب لا لا لا
    كلامها قطع قلوبهن ... من جد ..كانت نفسيتها دمااااااااااااااااااااااا ار
    امها بصياح :-يمه اهدي اهدي
    دانه :-ياوووووووووووويل قلبي من عقبك يا نظر عيني
    وبدل مايهدنها جلسن يبكن معها ..
    دانه وصلت لمرحله الجنون ..واظطروا يجيبون الطبيبه ...
    عطتها مهدئ لين بدت تهدى .. نومتها امها على سريرها وكانت عيونها تسيل دموع بدون صوت .. مايدرون ان الانفجار الداخلي باعماقها اقوى واعظم من الظاهر ..

    ياللـي دفنتـوا جثـتـه.. لـيـه تبـكـون؟
    لـولا الحيـا..لأقـول : معـكـم خـذونـي

    منه انحرمت وكنت انا عنـه مسجـون
    مـا أذكـر لمحتـه .. غيـر مـره بعيونـي

    شفتـه ..وكانـت فرحتـي مالهـا لــون
    عجزت لأوصف .. من لمحته شجوني

    ياليتنـي ..كنـت الكفـن يـوم تمشـون
    أبـقـى مـعـه بالـقـبـر ثـــم تدفـنـونـي


    أو ليتني .. من خلفكم كنت (مجنون)
    أتـبـع خطـاكـم والـعـذر هــو : جنـونـي

    أبكي وراكم .. وأدعي ان كـان تدعـون
    مـا يكفـي انـه عـاش عمـره بدونـي؟؟

    تكفـون < هاكـم عمـري اليـوم تكفـون
    بـرخـص حيـاتـي دام خـابــت ظـنـونـي

    مـا فادنـي صبـري !! ولا فـادنـي عــون
    ولا فادني دمع(ن) .. حرق لي جفوني

    يـا مـا بكيتـه والبكـي يحـرق عيـون
    ميت أو انه حي .. دمعي بعيونـي!!

    العـام كـان بفرحتـه.. يعـزف لـحـون
    واليوم ؛ تحت الأرض .. ماهو بكوني

    لكن أنا في فرحتـه.. كنـت مدفـون
    فوق الثرى .. واليوم موته سجونـي

    (سميت قلبي عقب فرقاه ملعون)
    هو و الليالي .. عن هناه امنعونـي

    ياليتنـي.. ماعشـت لحـظـه بهالـكـون
    و ياليت ربعي .. في سكات اذبحوني

    وياليتكـم .. عـن همّـي اليـوم تــدرون
    منه انحرمت > ومن عزاه .. احرموني

    حتى بوفاته !! يـوم أنـا طحـت مطعـون
    أخفيت طعناتـي .. قبـل لا يفضحونـي

    بكـيـت!! لـكـن .. ماتظـاهـرت بالـهـون
    أبكي وأقول : الموت هو سبة طعوني


    و إن كان في حبّـي أنـا ..ماتحسّـون ..؟!
    دلوني لقبـره .. وهنـاك .. اتركونـي ..!

    وعلى دموعها اطبق الجفن


    (الفصل الثاني والعشرون)
    }الجزء الاول{
    ******
    >>>بيت راكان
    طلع محمد برى مجلس الرجال المليان ملي اخذ جواله ودق على هنادي ...
    هنادي :-هلا
    محمد بصوت مبحوح :-هلا هنادي وش الاحوال داخل
    تنهدت هنادي ومسحت دموعها :-دانه سمعتهم يقولون ان راكان اندفن وجاها انهيار والحمد لله ان الطبيبه كانت موجوده عطتها مهدئ ونامت
    محمد وقلبه يتقطع من كل صوب :-ااااااااخ
    هنادي وحزن محمد اكبر من احتمالها :-محمد شد حيلك ترى اهل راكان مالهم الا انت من بعد الله
    محمد دمعت عيونه :-الله يعين هنادي انتبهي على دانه وامهاته تكفين
    هنادي :-افاااا يامحمد دانه بنت عمي واختي وامهات راكان امهاتي
    محمد :-ماتقصرين يالغاليه يالله لابغيتي شي كلميني
    هنادي :-ان شاء الله
    وطلعت من المطبخ عشان تشوف دانه شسوت الحين..
    دخلت هنادي الغرفه ..
    لقت امها وام خالد يحاولن يفتحن الدرج ومو قادرات ..
    هنادي بصدمه :-شتسون
    امها :-يعني شنسوي برايك
    هنادي مو مستوعبه شي :-يمه درج دانه هناك
    امها :-مانبي اغراض دانه نبي اغراض راكان
    هنادي :-هااااااااا
    امها بعصبيه :-تعالي حاولي تفتحيه عجزنا فيه من اليوم
    هنادي عصبت :-مالكم حق بالي تسوونه
    امها بعصبيه وصوت واطي عشان ماتصحى دانه :-هناديوه ماطلبنا رايك تعالي ساعدينا
    هنادي والدموع بتنزل :-يكفي انها انحرمت منه تبون تحرمونها من ذكرياتها
    ام خالد :-هذا لصالحها عشان ماتتعذب
    هنادي :-حتى لو هذي اشياء هي تقررها بنفسها
    ام خالد :- انا اعرف بنتي كل مره بتشوف فيها ملابسه واشياءه بتنهار
    هنادي وهي تبكي :-لا تلمسن اغراضه
    امها عصبت :-هناديوه اهجدي لا تصحين دانه
    هنادي وهي لسى تصيح :-اصلا مفعول المهدئ بينتهي وبتصحى وحاولن ترقعن الي بتسوونه لانها بتزعل عليكم زعل..
    الاصوات بدت تتغلغل في راس دانه الثقيل .. للمره الثانيه..
    فتحت عيونها .. كانت الغرفه مظلمه بس ابجوره تنور جنب السرير وابجوره محطوطه على طاوله جنب درج الملابس الكبير ..
    وكان هناك ثلاث حريم عرفت هنادي لانها منزله طرحتها على كتوفها ..والباقيات معطياتها ظهورهن
    قالت ام خالد بانفعال :-راكان مات وش تبي بصوره وملابسه واغراضه الحين بنجمعها وبنحرقها او بنتبرع بها..
    راكان مات........اغراضه..........حرقها
    تجمعت الافكار براس دانه ..
    وفزت من مكانها ..راكااااااااااااااااااااا اااااااااااااااان ماااااااااااااااااااااااا اااااات
    ماااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااااااا ت ليش ما اصدق ليش عندي امل كل ماصحيت من النوم القاه جنبي واني كنت احلم ...
    آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآه ياقو الا لم... وآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آه ياكبر مصيبتي..
    نزلت راسها وجلست تبكي بقوه وترتجف ضمت مخدته لصدرها تشم ريحه عطره
    "ياوووووويلي من فرااااااااااااااااقك ياراكان اااااااااااخ بمووووووت والله لمووووووووت"
    ركضت امها لها وضمتها :-يمه اهدي تكفين اهدي الطبيبه تقول مو زين كل ما انهرتي نعطيك مهدئات ..
    تمت تصيح بحضن امها وقالت وهي تبكي بصوت عالي :-يمه راكان راح مني راكان راح وتركنا ترك امهاته تركني وترك............
    انتبهت امها للفراغ الي بكلامها واوجعها قلبها :-ترك ايش يا دانه تكلمي
    رجعت تبكي بقوه وتتمسك بـ امها ...هزتها امها والرعب مسيطر عليها :-ترك ايش يادانه قولي ........
    ناظرت دانه في امها .. وقرت بعيونها الجواب ..انصدمت امها :-قولي انه مو صحيح
    رجعت تبكي :-يمه انا حامل لي شهر ومادريت الا قبل امس .
    انصدموا الكل صدمــــــــــهـ كبيره .. مايكفي انها ارمله الحين ..
    بعد بتصير ام
    امها من قلب :-ياويلي عنك يا بنيتي ..
    وجلست تصيح مع بنتها !
    بدت دانه تنهار :-آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه يايمه راح راكان راح
    امها بتخفف عنها :-العوض يمه بولدك
    دانه بعصبيه :-لااااااااا لاااااااااا مايعوضني في راكان كل خلق الله .. يمه انتم دفنتوا فرحي سعادتي حياتي يوم دفنتوا راكان يمه حياتي انتهت انتهت
    هنادي من جد تاثرت ضمت بنت عمها :-خلاص دندون طلبتك يكفي..
    دانه :-ااااااااااااااااااه ياهنادي راح مهجتي راح حبيبي ونور حياتي راااااااااااااااااااااااا ااح
    دخلت الماس وكانت حالتها حاله ..وباين ان الحمل متعبها من كرشتها الي وش كبرها ..
    جلست جنب اختها وقالت بحنيه :-دانه قلبي البكا ماينفع الي صار صار قومي صلي واقري له قران كذا احسن .
    ومسكت اختها من يدها ووقفتها :-قومي حبيبتي خذي شاور عشان تهدين ..
    ودخلتها الحمام وجهزت لها كل شي ..
    تحممت دانه وكنها ارتاحت شوي وصحصحت...
    ناظرت في المرايه في وجهها الي ذبل وعيونها الهيمانه .. خلاص ضاع الماضي الحاضر والمستقبل مات كل شي بموتة حبيبي ..
    انهارت غصب على الارض وتمسكت في الجاكوزي وحطت راسها عليه وجلست تبكي ..
    حست الماس ان دانه تاخرت.. دقت الباب وما ردت..
    فتحت الباب لقت دانه تبكي وحالتها حاله ..
    السهـم الي صاب قلبها كان مسموم !
    ورحيل راكان مايشفيه لاكلام ولامواساة..
    مسكتها وقالت برقه :-حبيبتي قومي وتعوذي من ابليس
    ورفعتها ونومتها بالسرير .. عدلت روب الحمام حق دانه وجلست جنبها تقرا قران..
    همست دانه :-الماس
    الماس بحنيه :-ياعيونها
    دانه وهي تناظر في السقف :-الماس راكان ماراح يرجع خلاص
    انقبض قلب الماس وسالت الدمعه :-دانه اذكري اللهـ
    دانه غمضت عيونها وسالت دموعها على مخدتها :-الماس انا اعشقهـ ما احبه وبس الماس انا .... انا........
    وماقدرت تكمل وجلست تشاهق ..
    ضمتها الماس وجلست تهديها ..
    دخلت امهن ومعها العشاء لان دانه من يوم مادرت عن موت راكان ماذاقت ولاشي ..
    امها بحنيه :-يمه قومي تعشي ..
    شمت دانه ريحة الاكل من هنا وركضت ترجع من هنا
    فزت الماس بخوف :-يمه دانه شفيها .؟
    قالت بحزن :- اخ يمه اختك حامل ..
    بغت تنهار الماس وتمسكت في عامود السرير .. :-حـ...حامل
    امها بحزن :-شفتي كيف الدنيا مالها امان يوم كانو سوا ماحملت ويوم راح راكان طلعت حامل
    بكت الماس غصب :-ياويلي عنك يا وخيتي
    امها :-اصصص اختك مو ناقصه يكفي ضغط الحريم تحت يبون يعزونها
    عصبت الماس :-ماعندهن دم قلنا لهن البنت منهاره ماتقدر تقابل احد مايفهمن
    امها بضيق :-لاتنسين يمه هذا واجب
    الماس للان معصبه :-يمه دانه مو ناقصه واذا امهات راكان قدرن يتحملن كلامهن كيف مات ووين ومتى فدانه ماراح تتحمل يمه هي الحين حامل وان صار شي للي في بطنها وربي لتموت
    ارتاعت ام خالد :-بسم الله على بنيتي مو كافي انها ترملت وهي ماكملت 24 سنه ..
    الماس :-اااااااخ يمه النصيب .. والدنيا تضيق بالطيبين وتاخذهم
    رجعت دانه من الحمام ووجها اصفر ومشحب ..
    حمدت ربها ان امها طلعت العشا من الغرفه...راحت لدرجها وطلعت بيجاما موف ولبستها ..ورجعت لسريرها
    كانت هلكانه ومستنزفه جسديا وعاطفيا
    كانت الماس عندها ومافارقتها دقيقه وحده ..اما باقي البنات كانن يمرنها من فتره لفتره ...ويتطمنن عليها
    *
    *

  5. #35
    لو تفرقنا الدروب ما تفرقنا القلوب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    ...دآآر العـز والخـيرآآت...
    المشاركات
    1,753
    معدل تقييم المستوى
    7

    افتراضي مشاركة: رواية لمني بشوق واحضني بعادك عني يبعثرني

    لي عوده مــره اخرى ان شاء الله

  6. #36

    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    Jeddah
    المشاركات
    17
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي مشاركة: رواية لمني بشوق واحضني بعادك عني يبعثرني

    يسلمووو بجد القصه روعه..
    ربي يعطيكي الف عافيه..
    دمتى بود...
    { لإ گـٍـًـل إلنؤٍإيـّـٍآ‘ [ صٍآإفـٍـيہُ ] ؤٍلإ إلگـٍـًـل ع ٍـآلـٍيّ سـٍآإسْ !

    .. فـٍـّيہُ إلطيـّـيبْ إلصٍآإدِق ؤٍفـٍـّيہُ إلگـٍـآإذب إلؤٍسؤٍإسْ ~

    { إعوٍؤٍـذ بـ ٍخ ٍـآلقيّ م ٍـنـٍك وٍؤٍـمن قآإسيّ بلإ إحسٍآإسْ !

    .. ؤٍلإ نح ٍـتآإج غ ٍـيرٍـرٍ إللــٍّـہُ تذلـٍـًـك [ ح ٍـآإجتك ] للنـٍآإسْ ~

 

 
صفحة 4 من 4 الأولىالأولى 1234

المواضيع المتشابهه

  1. رواية فاطمة وماجد / رواية رومنسيه وجريئة كاملة
    بواسطة تهاني z في المنتدى قصص مشهورة
    مشاركات: 193
    آخر مشاركة: 04-29-2011, 09:01 PM
  2. قصص و رواية بنات المتوسط رواية (واقعيه) اجتماعيه مرحه
    بواسطة فديت اللي دووم في بالي في المنتدى قصص - روايات - حكايات الف ليلة وليلة
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 07-29-2010, 10:14 AM
  3. لمني حيل بااحضانك ترى بدت اذووووب00 دخيلك لاتخليني ترى اموت واحيا بك
    بواسطة brooo في المنتدى قصائد - خواطر - شاعر المليون - نـصوص وخـواطـر ابـداعــية
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 12-16-2009, 05:05 PM
  4. رواية (لمني بشوق واحضني بعادك عني يبعثرني)
    بواسطة جودي ونجودي في المنتدى قصص - روايات - حكايات الف ليلة وليلة
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 10-10-2009, 06:37 AM
  5. قصة ضمني بشوق واحضني
    بواسطة أهم شي الأخلاق في المنتدى قصص - روايات - حكايات الف ليلة وليلة
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 12-02-2008, 11:03 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •